Top of Page

مازن الضراب - شاب سعودي ، مهتم بـ التقنية ، الويب ، التجارة الالكترونية ، التسويق الالكتروني وريادة الأعمال الاجتماعية . ، أحب المشاركة والتواصل مع الآخرين عبر الشبكات الاجتماعية - أعلاه - لتعرف المزيد عني قم بزيارة بوابة موقعي

نشرت في يناير-20-2014

٧ فوائد خرجت بها من #رحلة_لومار_الاستكشافيه

الوسوم : , , , , , , , ,

 لومار للثياب بالتعاون مع رحلات الجزيرة سفاري ، قامت بتنظيم مجموعة من الرحلات الاستكشافية، للتعرف على المملكة العربية السعودية ومناطقها من الداخل.

lomar-logo

حتى الآن تمت رحلتين استكشافيتين للمنطقة الجنوبية في المملكة، يمكنكم الاطلاع على ملخص الرحلة عبر هذا الفيديو :

أكرمني القائمين على الرحلات في لومار، بالمشاركة في الرحلة الثانية تحت عنوان :

اكتشف نجد

مخطط الرحلة : الرياض – القصب – أشيقر – القصيم ( عنيزة – المذنب – بريدة )

photo (2)

الرحلة تخللها مجموعة من الزيارات الميدانية والجولات التعريفية من قبل مرشدين سياحيين معتمدين من هيئة السياحة والآثار وعبر شركة إدارة ال

أنا من نجد، ومع ذلك، أضافت الرحلة لي مجموعة من المعلومات أبرزها :

  • أهل نجد ليسوا جميعاً “ بدو “

يعتقد كثير من سكان المملكة أن نجد استطونت من قبل البدو، والواقع أن كثير من أهلها اشتغلوا بالزراعة (حضر) إلى جانب البدو الذي اشتغلوا في رعي الماشية والتنقل.

  • “الاهتمام” هو ما يحوّل منتج، إلى منتج قومي !

أيقنت بهذا الأمر بعد زيارتنا للقصب، ومعاينتنا لبحيرات الملح الصناعية والملح المستخرج منها. يقول المرشد السياحي، أن الملح المستخرج من هذه البحيرات لا يقل أبداً عن جودة البحر الميّت (إن لم يتفوّق عليها مخبرياً) ، ولكن ثمنه البخس، وعدم قدرتنا على تسويق هذا المنتج الوطني، جعلت ثمنه بخس، ليتحول لمنتج قليل الأهمية لدينا.

photo (4)

  • الكبسة ليست أكلة من التراث السعودي.

مع بداية الرحلة، كانت أول وجبة غداء في نُزل “ الخراشي “ في مدينة أشيقر لا تحتوي على أي طبق من الأطباق الشعبية المتداولة حالياً على غرار : الكبسة، المندي .. إلخ

والواقع، أن أهل نجد تميّزوا بزراعة القمح والبر، ومعظم الأكلات الشعبية في ذلك الوقت كانت تعتمد بدرجة كبيرة على القمح والبر مثل / القرصان ، المرقوق والمراصيع (مصابيب) ونحوها.


photo (3)

  • المسجد ، قلب الحي النابض

 على الرغم من كثرة المساجد الملفت في أحياءنا حالياً، إلا أن دورها حالياً منحصر في تأدية الصلاة فقط. في خلال الجولة، شاهدنا كيف أن المسجد كان عبارة عن “مركز اجتماعي” متكامل للحي، إلى جانب أنه كان مزار مهم لأهل القرية. الأحياء، كانت تفصلها المساجد، والمساجد ليست للصلاة فقط، وإنما تجاوزت ذلك إلى المنافع الأخرى مثل نفع الآخرين في توفير بئر خاصة للاغتسال (الآن معظم مساجدنا تحرم الناس من الانتفاع من دورات المياه في خارج أوقات الصلوات).

 الخلوة : الدور الأرضي للمسجد – وكل مسجد هناك له ٣ أدوار – للاستغناء عن المكيف (الدور العلوي في الجو الحار – الأرضي للاستدفاء ) ، إلى جانب غرفة الغرباء،  الموجودة بجوار كل مسجد ، حيث يقطن أي غريب عن الحي، وتقدم له الأطعمة من أهل الحي حتى تنتهي حاجته، كلها مظاهر رائعة تجسّد دور المسجد الحقيقي في المجتمع المحلي آنذاك.

  • لماذا اضطرت الحكومة لدفع مكافآت للطلبة للدراسة في الجامعة؟

خلال جولتنا في إحدى المزارع في أشيقر، وتوضيح يوم العمل الخاص بـالفلاحين، أشار المرشد السياحي بأن الأبناء في ذلك الحين وكثرتهم تعني : زيادة العمالة وبالتالي زيادة الزراعة والعون في حرث الأرض وعمارتها. كثير من الآباء كان يحرص على تعليم أبناءه تعليم أساسي (الكتاتيب) ومن ثم استعمالهم في إحياء الأراضي. وعند ظهور النفط والطفرة التي تبعت ذلك خاصة في مجال التعليم العالي، واجهت الحكومة عزوف كبير من الشعب في الانخراط في الجامعة، لذا، عمدت إلى تحفيز الدراسة في الجامعات بتقديم مكافآت مالية للطلبة وهذا ما حدث من ذلك الحين ولا يزال حتى اليوم !

farms

  • الكليجا – رمز لمنطقة بأسرها وثقافة

توارت بعض القصص على أن مصدر ومعنى هذه الوجبة الخفيفة هو كلمة مركبة من كلمتين ( كِلِي – جاء ) ، والأهم من الاسم هو تحوّل وتطوّر هذه الوجبة الخفيفة snack إلى صناعة هامة في المنطقة ومنتج محلي تتميّز به منطقة القصيم. في كل سنة، تنظم بعض المحافظات في القصيم مهرجان خاص بالكليجا يفجّر إبداعات وقدرات كامنة عند ربات المنزل والأسرة المنتجة في المنطقة.

kulija

  • الواحات ليست سراب فقط !

مسافر أنهكه التعب، ووصل به الظمأ أعلى درجاته، يمشي في الصحراء ويُبصر : واحة عبارة عن نخيل وبحيرة صغيرة يقترب أكثر فيجدها ليست سراباً كما اعتدنا. شاهدنا في خلال الزيارة وفي نفود المذنب، واحات حقيقة وسط صحراء قفار. حسب المرشد السياحي، فإن تلك النخيل لم يتم زراعتها وإنما نبتت بفعل – نوى التمر – الذي كان يتركه البدو أثناء ترحالهم.

 oaises

الرحلة كانت رائعة جدًا من ناحية التنظيم، وكان من أهم أهدافها إلى جانب الزيارات لتلك المعالم الأثرية والتراثية والاستكشاف هو العمل في روح فريق والتعارف فيما بيننا. تشرّفت وسعدت بالتعرف على رفاقنا في الرحلة، وبحول الله تستمر تلك الرحلات الاستكشافية.

 

لغز التدوينة : ماهو الشيء الموجود في هذه الصورة؟ (أجب على هاشتاق #رحلة_لومار_الاستكشافيه وادخل على سحب جائزة )

 hidden

أين تتوقعون ستكون الوجهة القادمة؟

وأين تأملون؟

Be Sociable, Share!

مواضيع ذات صلة



5 تعليقاتأضــف تعليــق

  • تقرير جميل

    الوجهة القادمة اتوقع : للمنطقة الشرقية

  • تأملات جميلة و عميقة أخي مازن. بالفعل هذه الآثار الإجتماعية و الثقافية الباقية تعطينا دروس لفهم الحاضر و إستقراء المستقبل لمن يتفكر و يتدبر.

    تحياتي

  • تقرير جمييل
    الوجهة القادمة ممكن تكون محافظة الأحساء ( في المنطقة الشرقية )
    منطقة جمييلة و فيها من التراث الكثيير .

  • أهم شئ أشيقر أتمنى أنكم استمتعتو فيها وفي بيت خوالنا الخراشي ..
    ونتمنى تكون في رحله لتبوك والشمال في الشتاء

  • الكليجه أصلها كردي ومعنىى الكلمة بسكويت العيد وهي معروفة في كردستان والعراق

اترك تعليق